معطيات جديدة تخصّ حادثة غرق مركب هجرة غير نظامية قبالة سواحل المنستير وتفاصيل عن هويّة المتورّطين

معطيات جديدة تخصّ حادثة غرق مركب هجرة غير نظامية قبالة سواحل المنستير وتفاصيل عن هويّة المتورّطين

في متابعة لحادثة غرق مركب هجرة غير نظامية قبالة سواحل المنستير التي جدّت في الليلة الفاصلة بين 13 و14 أوت الجاري بالمياه الدولية وعلى بعد 43 ميل من سواحل الجهة، علم موقع الجمهورية بأنّ قاضي التحقيق قرّر اليوم الثلاثاء 23 أوت 2022 الإبقاء على الشخصين الوحيدين الناجيين في حادث غرق مركب هجرة غير نظامية قبالة سواحل ولاية المنستير في حالة سراح باعتبارهما ليسا من منظمي هذه العملية.

ووفق ما اكده الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني حسام الدين الجبابلي، فقد تم التعرّف على هويّة منظمي هذه العملية التي يبدو أنّها قد أودت وفق المعطيات الأولية بحياة 7 أشخاص ونجاة شخصين فقط، ومن بين المنظمين وسيطين هما امرأة ورجل تونسيي الجنسية وهما متحصنين بالفرار وقد وقع ادراجهم بالتفتيش فيما تلوح معطيات اخرى عن وجود عنصر ثالث أجنبي الجنسية..

هذا وتجدر الاشارة الى أنّ الشخصين الناجيين من حادثة غرق المركب أحدهما يبلغ من العمر 16 سنة والآخر 24 سنة ومن بين المفقودين أستاذة عاطلة عن العمل وطفلها البالغ من العمر 4 سنوات.

dhakees

dhakees

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.